في مثل هذا اليوم

43

 متابعة / محمد سلامة

في مثل هذا اليوم
كان ١٨ ديسمبر اخر وأعنف يوم انتفاضة الماتي ١٩٨٦ حيث تم دحر المتظاهرين الشباب من قبل القوات الخاصة جلبت من الجمهوريات الأخرى وتم استخدام الكلاب والجرارات والرصاص الحي ضدهم. كان أكبر جرح ترك في روح الشعب الكازاخي هو عملية نقل الفتيات إلى بحيرة بقرب الماتي وتركهن عاريات على الجليد تحت درجة الحرارة ٢٠ تحت الصفر.
نتيجة العملية فتم استشهاد أكثر من ٢٠٠ طالب وطالبة وجرح الاف على يد القوات الخاصة.
تعتبر انتفاضة الماتي أول عصيان مدني ضد الشيوعية والتي باتت بداية نهاية النظام الشمولي القمعي وبعض الشباب المشاركين تم اعدامهم بعد الحدث ومنهم خيرات رسقولبيكوف ٢٢ سنة، لذات اسانوفا ١٦ سنة وصابرة محمدجانوفا ١٦ سنة وايربول سباتايف ٢١ سنة ومثلهم شباب كثير والذين ضحوا حياتهم من أجل الحرية والاستقلال. تغمد الله شهدائنا بواسع رحمته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.