امى طلعت تشترى عيش فينو لاختى الصغيرة وسمعنا الإنفجار وكنا فاكرين أنبوبة بوتاجاز

20

كتب/عبدالحفيظ موسى

 

 

صرحت شيرين ابنة حلاوتهم السيدة التى ظهرت فى فيديو حادث انفجار الدرب الأحمر الإرهابى،أن الأهالى اتصلوا من تليفون امى وكلمتنى وقالت انا بموت خلى بالك من اخواتك

وأضافت “شيرين عادل “، أن والدتها خرجت يوم الحادث لشراء “فينو” لشقيقتها الصغيرة لتحضير السندوتشات لها قبل الذهاب للمدرسة صباحا، مشيرة إلى أنها تقيم بأول شارع الكحكيين الذى شهد واقعة الانفجار، وتلقت اتصالا من خطيبها يبلغها بسماع دوى انفجار، ظنوا فى البداية أنه انفجار أنبوبة بوتاجاز، مضيفة أن أهالى المنطقة تجمعوا بعد الحادث ووجدوا هاتف والدتى، واتصلوا بأخر رقم وأعطوها الهاتف وتحدثت معها قائلة: “أنا بموت خلى بالك على ولادى”.

وقالت شيرين ، أنها أسرعت إلى الشارع مكان الحادث، فوجدت أشلاء جثث وظنت فى البداية أن والدتها من بين تلك الأشلاء، واخبرها الأهالى أنها بخير واطمأنت عليها وتم نقلها إلى المستشفى،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.