وزيرة الصحة ومحافظ بورسعيد يشيدان بمستوى الأداء في الأعمال الإنشائية بمستشفي بورفؤاد

37

كتب/هاني عبد الرحمن

 

تفقدت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، واللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، اليوم السبت، مستشفي بورفؤاد العام، للوقوف علي أعمال التطوير الجارية بها، في بداية زيارتها للمحافظة لمتابعة التجهيزات الخاصة بمشروع التأمين الصحي الشامل الجديد.

وتقع المستشفي على مساحة 8000 متر، وستضم بعد التطوير 10 تخصصات مختلفة ( الباطنة، والغسيل الكلوي، والجراحة، وأمراض النسا، والأطفال، والعظام، والأنف والأذن، فضلاً عن أقسام التخدير والعناية المركزة)، وستحتوي المستشفي علي 28 سريراً مجانيًا، و16 سريراً اقتصادياً، و12 سرير عناية مركزة، و4 حضانات، و21 سرير استقبال.

كما ستضم المستشفى أجهزة للأشعة العادية والموجات فوق الصوتية، والمناظير والأشعة المقطعية وأجهزة رسم قلب وماموجرام، وستبلغ القوى البشرية العاملة في المستشفى 492 من ضمنهم أطباء بشريون وأطباء أسنان وأطباء علاج طبيعي وصيدلي وهيئة التمريض والإداريون وأخصائيو تغذية.

وقد أشادت وزيرة الصحة ومحافظ بورسعيد بمستوى الأداء في الأعمال الإنشائية والتي شهد تطورا كبيرا مطالبا باستمرار تكثيف الجهود من أجل إنهاء كافة الأعمال وفقا للتوقيتات المحددة

ورافق الوزيرة ومحافظ بورسعيد كل من:الدكتور محمد هاني غنيم نائب محافظ بورسعيد والدكتور عادل تعيلب، مدير عام مديرية الشئون ال صحية ببورسعيد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.