وزير التعليم العالي يشهد افتتاح “مبادرة إفريقيا هتتكلم عربي” بجامعة القاهرة

35

شهد د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي ظهر اليوم الاثنين فعاليات الافتتاحية التي نظمتها جامعة القاهرة بمناسبة إطلاق “مبادرة إفريقيا هتتكلم عربي” والتي أطلقتها كلية دار العلوم بالجامعة، وذلك بحضور د. محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة .

وأكد الوزير اهتمام مصر بالانفتاح على محيطها الإفريقي، وتدعيم علاقاتها مع أشقائها الأفارقة، خاصة في مجالات التعليم والثقافة والبحث العلمي، مشيرًا إلى أن هناك العديد من الفعاليات التي تم تنظيمها بهدف دعم أواصر الصداقة والتعاون بين مصر وأشقائها الأفارقة، وذلك في ضوء رئاسة مصر للاتحاد  الافريقي لهذا العام، مؤكدًا عمق الروابط التاريخية بين مصر ومختلف الدول الإفريقية.

وأشار د.عبدالغفار إلى أهمية المبادرة، حيث تهدف إلى تشجيع الطلاب الأفارقة على دراسة اللغة العربية، داعيا إلى تنظيم برامج موازية لتعليم الطلاب المصريين اللغات الإفريقية، لتعزيز التفاهم والتبادل الثقافى بين مصر وإفريقيا.

وأشار الوزير إلى ضرورة استغلال الثروات الطبيعية والموارد البشرية المتميزة التي تتمتع بها القارة الإفريقية لوضعها في مكانة عالمية متميزة، لافتا إلى تنفيذ توجيهات السيد رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي خلال مؤتمر الشباب الإفريقي الذي تم عقده بأسوان الشهر الماضي، بتقديم الدعم الكامل للأشقاء الأفارقة في  كافة المجالات .

وفي ختام الاحتفال تم تكريم الوزير ومنحه درع كلية دار العلوم؛  تكريماً لجهوده سيادته في تطوير التعليم العالي، وشكر الوزير القائمين على تنظيم المبادرة، معرباً عن تمنياته بأن تحقق المبادرة أهدافها في تعريف أكبر عدد من الشباب الإفريقي بالثقافة العربية. 

 ومن جانبه أكد د. الخشت أن جامعة القاهرة نفذت العديد من الإجراءات لدعم العلاقات المصرية الإفريقية، وتحويل معهد الدراسات الإفريقية إلى كلية،  مشيراَ إلى أن المبادرة  تستهدف تعليم ألف طالب إفريقي بكلية دار العلوم. 

حضر الاجتماع اللواء/ أحمد راشد محافظ الجيزة، ود.عبد الراضي عبد المحسن عميد كلية دار العلوم، والأستاذ عبد المحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.