المنتدى الثقافي العربي الأمريكي يقيم أمسية ثقافية بين العشق والجدل الإعلامي والقصة والموسيقى

30

هيفاء الأمين – ديربورن متشغن

 

 

أقام المركز العربي الأمريكي للثقافة والفنون والمنتدى الثقافي في ديربورن اُمسية ثقافية، وذلك الأربعاء الواقع فيه ٢-١٠-٢٠١٩ الساعة السابعة مساءً،  في قاعة المتحف العربي الأمريكي في مدينة ديربورن. حضر الأمسية حشد من أبناء الجالية العربية في المدينة والجوار من المهتمين بالشأن الثقافي والفني.

قدّم الأمسية الدكتور هاني بواردي، وتضمنت الفقرات التالية:

* محاضرة للدكتور  نبيل الخطيب عميد كلية الآداب السابق في الجامعة اللبنانية، حول العلاقة الجدلية بين الإعلام والمجتمع  (الواقع السياسي اللبناني نموذجاً)، حيث ابتدأ ليثمن اهتمام الجالية بثقافتها الوطنية وبتاريخها، ويتحدث على التفاعل بين أسس الإعلام كعلم وبين ممارساته في الواقع الإجتماعي. وذكر أن الفن الإعلامي تطبيقي في جانب ووظيفي في جانب آخر، شارحاً دوره في الجانبين. كما تناول اهمية استقلالية الإعلام سياسياً ومالياً.  ثم تحدث عن الاعلام اللبناني السياسي، منوهاً بالمستوى المتقدم الذي بلغه وبمستوى الإعلاميين اللبنانيين،  ورأى ان الاعلام اللبناني مر في مراحل أربع هي : صحافة مرحلة الأستقلال، ومرحلة ما قبل إنفجارالحرب الأهلية، ثم مرحلة الحرب الأهلية، وأخيراً مرحلة  ما بعد الحرب وحتى يومنا هذا. وناقش تبعية معظم وسائل الإعلام لممولين محليين او اقليميين مما أثّر سلباً على دورها وعلى موضوعيتها، ليخلص إلى ضرورة التقاء المؤسسات الإعلامية حول قواسم وطنية مشتركة، بعيداً عن التبعية السياسية أو الطائفية أو المناطقية، والتوافق على دور إعلامي إحترافي وموضوعي يعززه الانتماء الوطني.

 * ثم كانت أمسية شعرية في الحب للشاعرة والإعلامية هيفاء هاشم الأمين، التي ألقت العديد من قصائدها الغزلية، من بينها قصائد: عشق، حنيني، شفتاه، من ديوانيها قصائد سرية جداً، وتراتيل العشق .

* ثم روى السفير الدكتور علي عجمي قصة جميلة من التراث الأدبي التركي بعدما أعاد صياغتها وتشكيل قالبها الدرامي.

* واختتمت الأمسية بفقرة فنية مع الفنان زياد نصر، واصل فيها البحث عن موسيقى الشعوب في المعتقدات والأديان، شاركه فيها غناء الفنانة ريتا يوسف وعزفاً كل من الفنان نوار العزاوي والفنان شعلان نصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

");pageTracker._trackPageview();