جراحة عمود فقري هي الأولي من نوعها بالعالم يجريها استاذ عظام بطب بنات الازهر

22

نجح الدكتور هاني عبدالجواد، استشاري جراحة العمود الفقري للأطفال و الكبار بجامعة الازهر و الحاصل علي زمالات جراحة العمود الفقري للأطفال و الكبار من جامعة مونتريال بكندا في اجراء جراحة خطيرة بالعمود الفقري و تعد هذة الجراحة هي الأولي من نوعها علي مستوي العالم.
و حول تفاصيل الجراحة، ذكر الدكتور هاني عبدالجواد ان الجراحة اجريت لشاب ١٨ سنة يعاني من تشوة خلقي في العمود الفقري أدي الي اعوجاج شديد مصاحب لوجود انقسام النخاع الشوكي علي عدة مستويات الي نخاعين شوكيين يفصلهم حواجز عظمية.
و اوضح عبدالجواد أنة بالرغم من الطفرة العلمية الهائلة علي مستوي العالم ٨ حالات فقط تم رصدهم علي مر العصور و في جميع أنحاء العالم يعانون من انقسام النخاع الشوكي علي اكثر من مستوي. و يأتي ذلك بالرغم من شيوع تشوهات العمود الفقري سواء كانت خلقية لو لأسباب اخري.
و لم يتم رصد اَي حالة علي وجة الكرة الأرضية تعاني من التشوة الخلقي بالعمود الفقري و انقسام النخاع متعدد المستويات مصاحب له اعوجاج عمود فقري شديد و تم عمل له جراحة لتصليح الاعوجاج مع هذة الانقسامات المتعددة و هذا يجعل هذة هي الأولي من نوعها في العالم و لم يذكر اَي سابقة في اَي مكان في العالم .
جدير بالذكر ان الدكتور هاني عبد الجواد أجري الجراحة علي مرحلة واحدة بدون ازالة الحواجز العظمية ، هذا وقد نجحت الجراحة دون اَي مضاعفات و تمكن المريض من الحركة بعد الجراحة بثلاثة ساعات فقط .
و قال عبدالجواد أنة نظرا لصعوبة الحالة تولي تخديرها طاقم من أفضل أطباء التخدير بطب الأزهر بقيادة الدكتور طارق السعيد و مساعدة د محمد جمال و ساعدة في اجراء الجراحة د محمود المعداوي .
جدير بالذكر قيام عبدالجواد بإجراء العديد من الجراحات المعقدة بالعمود الفقري و أعاد البسمة لكثير من مرضاة حتي لقبة مرضاة بسفير السعادة و وزير السعادة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

");pageTracker._trackPageview();