مؤتمر دولى بالجامعة الألمانية يوصى بتطبيق أبحاث طلاب الماجستير والدكتوراة فى مشروعات صناعية حقيقية

23

كتب: أيمن حبنة

 

 

 

أختتمت اليوم فعاليات ” المؤتمر الدولى للألكترونيات وسلامة المركبات” فى نسخته الواحدة والعشرين لعام 2019 والذى إستضافته الجامعة الألمانية بالقاهرة  كممثلة لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا

والذي عقد من قبل بدول الصين،و الولايات المتحدة الأمريكية،و الهند،ة تركيا، واليابان، وأستراليا و اسبانيا ، ويعد أختيار إقامة المؤتمر بمصر إشادة دولية على وضعها ومكانتها في هذا السوق الحيوي لصناعة المركبات ذات التأثير الكبير في اقتصاديات العديد من الدول ، وهو ما يؤكد تصنيفها عالميا كشريك إستراتيجى ذو دور ريادى برز فى ظل رئاستها للإتحاد الأفريقى.

 

وأعلن الدكتورعمر شحاته الأستاذ  بقسم الميكاترونيكس بكلية الهندسة بالجامعة الألمانية ورئيس المؤتمر ، في ختام أعمال جلسات المؤتمر المنعقد بالجامعة الالمانية بالقاهرة عن الجدوى المؤثرة من إنعقاد عدد من الجلسات النقاشية وورش العمل  والتي أنبثق عنها مجموعة من التوصيات جاء أهمها أتفاق المشاركين من رجال الصناعات ممثلى المؤسسات الصناعية والجامعات البحثية التطبيقية على تبادل طلاب  المرحلة الأكاديمية العليا “ماجستير – دكتوراة ”  على ان ينضم اليهم في المستقبل القريب “طلاب المرحلة الدراسية الأولى” بالجامعات لتطبيق ابحاثهم على مشروعات صناعية حقيقية ، إضافة إلى إتفاق الفرق البحثية المختلفة على المستويات الأقليمية والدولية بالجامعات والهيئات البحثية على  تنفيذ مشاريع بحثية مشتركة يتقدموا بها للحصول على تمويل من الإتحاد الاوربي والدول المختلفة لتنفيذ ذلك على ارض الواقع لتصبح ذات شأن ملموس.

 

وأضاف عمر إلى أن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على أهم الأبحاث العلمية في مجال التطبيقات الألكترونية وسلامة المركبات ذاتية القيادة،و استعراض أحدث وأفضل الممارسات المعاصرة على المستوى العالمي ، و فتح أفاق جديدة للقائمين على هذا المجال للتعاون وتبادل الخبرات في مجال نظم ا٨٨ الذكية و البنية التحتية اللازمة لتصنيع وتنفيذ هذه المركبات .

 

وجدير بالذكر  أن فاعليات المؤتمر أستمرت على مدار 3 أيام وإفتتحه الدكتور سليم عبد الناظر نائب رئيس الجامعة الألمانية للشئون الأكاديمية و جاء تنظيم المؤتمر تحت رعاية كل من مجموعة نظم الروبوتات المتعددة البحثية  (MRS) بالجامعة الألمانية بالقاهرة و رابطة مهندسين الكهرباء والإليكترونيات (IEEE).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

");pageTracker._trackPageview();