مركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية يصدر كتيب للتوعية والوقاية من مخاطر السموم والإدمان

29

كتبت أمل فايد

 

 

 

اصدر مركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية كتيب للتوعية من مخاطر السموم والإدمان وطرق الوقاية بالاضافة إلي خبرات أطباء القسم في العلاج والمتابعة من خلال تجميع يوميات طبيب مقيم طب شرعى وسموم إكلينيكية بمستشفيات جامعة المنوفية وأكدت الدكتورة صفاء عبد الظاهر أمين رئيس قسم الطب الشرعى والسموم اﻻكلينيكية بكلية الطب جامعة ومدير مركز علاج التسمم والإدمان أن المواد السامة حولنا في كل مكان، وبعض هذه المواد تكمن خطورتها في الاستخدام الخاطئ، مثل بعض الأدوية والمواد الكيميائية، ومنها ما يكون ساما بحد ذاته، مثل المبيدات الحشرية والنباتات السامة ولدغات الزواحف والثعابين. وتعتبر نسبة حوادث التسمم عالميا عالية جدا، والسبب قلة أو عدم وجود التوعية الكافية بالاستخدام الأمثل والإيجابي للمواد والأدوات التي حولنا، مما يجعل من التثقيف الصحي حاجة ملحة عند التعامل مع الأدوية والمواد الكيميائية وغيرها، وهنا يأتي دور مراكز علاج التسمم .
وأوضحت أن مركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية يقدم بجانب التوعية والإرشاد لأطباء الطوارىء ومنافذ الخدمة الصحية المختلفة الاستشارات الفورية للمتصل في حالات التسمم على مدار الساعة وطوال السنة عبر خط ساخن ومباشر، حيث تعنى الخدمة بإعطاء الخطة العلاجية المناسبة لكل حالة تسمم من قبل أخصائيين في مجال علاج حالات التسمم المختلفة ، وتوجيه بعض الحالات وطلب تحويلها إلى أقرب طوارئ أو مركز علاج تسمم وهناك عدد كبير من حالات التسمم في محافظة المنوفية والمحافظات المجاورة وهذه الأعداد تم رصدها فقط، مثل حالات التسمم الدوائي والكيميائي واللدغات السامة التي أو الإبلاغ عنها من المنازل والمستشفيات.

واكدت علي أهمية مراكز علاج التسمم والإدمان في النواحي العلاجية و الوقائية المتصلة بمبدأ السلامة، فمن أهم واجبات مراكز علاج التسمم والإدمان توعية العامة، خاصة الأطفال بالمخاطر اليومية، وكيفية الوقاية منها، ويتم ذلك بعد الاستناد إلى الإحصائيات المستمرة لتحديد مصادر المشكلة.طبقا لتقرير مراكز السموم الأمريكية فإن كل دولار يتم إنفاقه على مركز مكافحة السموم يوفر تسعه إلى عشرة دولارات أمريكية من التكلفة الطبية، وذلك بالحد من حوادث التسمم والحد من الزيارات غير الضرورية للمستشفيات وتكدسها بمركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية يقوم به فريق عمل متكامل يضم استشاريين في علم السموم وفنيين ومتدربين، العمل كما يوجد معمل للكشف عن السموم والمخدرات وبرنامج رصد دورى للحالات والاسعافات الأولية والترياق على مدار الساعة طوال الاسبوع كما يوجد بمستشفيات جامعة المنوفية عيادة متخصصة لعلاج حالات التسمم المزمنة ومتابعة حالات التسمم بعد تمام الشفاء والخروج وعلاج التدخين والإدمان
وتوجهت بالشكر لكل من شارك فى إعداد وتنفيذ هذا الكتيب والذى سيساعد منسوبى الخدمة الصحية والعامة فى التعرف على أنواع السموم المنتشرة حولنا وكيفية الوقاية من التعرض وطرق التعامل الأولى عند التعرض أو مقابلة حالة طرق التواصل بمركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية و قد شارك في اعداد قسم الطب الشرعى والسموم اﻻكلينيكية بكلية الطب جامعة المنوفية ومركز علاج التسمم والإدمان بمستشفيات جامعة المنوفية ومعمل الكشف عن السموم والمخدرات بمستشفيات جامعة المنوفية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.