وروائع من الجازمع”روح المقام” الأذرببيجانية في امسية فنيةبأبوظبي

166

هيفاء الأمين (أبوظبي)

برنامج أمسيات 2019 بالمجمع الثقافي وروائع من الجاز والمقام في لقاء فرقة “روح المقام ” الأذرببيجانية

في حضرة الفن الراقي المطعم بأعذب الموسيقى والأغاني مع فرقة “روح المقام” الأذرببيجانية، الذي نظمتها مساء أول أمس «دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي» تحت رعاية حرم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، الشيخة شمسة بنت حمدان بن محمد آل نهيان. وهي ثاني أمسية تقام ضمن برنامج العروض الموسيقية «أمسيات» بعنوان ( روح المقام)، وذلك على «مدرج المسرح الخارجي بساحة الفن من الصرح الثقافي الذي جمع بين شتى انواع الفنون والثقافة من جميع أنحاء العالم وهو القلب الذي استنىووعاد نبضه ليعود بنا إلى أولى المراكز الثقافية القديمة في العاصمة أبوظبي»، وفي سياق هذا الحدث و المكان الذي قدر أن يعود ببهاء آخر وثوب جديد حيث أصبح مفتوحا على جميع الجهات ، ومشرعاً الصدر في وسط المدينة، يقابله أهم معلم تاريخي «قصر الحصن» الذي شهد تأسيس دولة الإمارات وهو مقر الحاكم به تتجلى أبوظبي وتظل هي المدينة التي تنهض بالثقافة والتاريخ حاضرا ومستقبلا وأعادة روح الثقافة التي كانت غائبة عنه إلينا . وبحضور لفيف من كبار الشخصيات ومحبي الفن الراقي.


ومع بهاء الكلمة وألق النغم والصوت البهي العذب الذي تجول سابقاً في انحاء العالم ووصل إلى الإمارات الحبيبة من خلال لقاءً فنياً جمع بين صوتين من ثقافتين مختلفتين غير انهما تأسسا على نفس النهج الموسيقي من خلال المزج بين موسيقى الجاز والمقام الذي جمعهما والذي أتى مفهومه من روح المقام عندما قرر مغني الجاز الفرنسي بيير دي تريجومان التوجه إلى باكو عام 2016 ، لتعلم فن المقام عقب استماعه لألبوم جوشاج آسكاروف وهو من فناني الجيل الجديد المشهور بالمقام من الموسيقى الآذرية التقليدية، وأثمر لقائهما هذا إلى موجة جديدة من الأبداع تجسد بالجمع بين المقام التقليدي والجاز وقدما الحان من تأليفهما ومعزوفات إرتجالية وأصدرا البومهم في نوفمبر 2017 .

ولأول مرة في منطقة الخليج العربي تحتضنهم دولة الإمارات العربية المتحدة في أبوظبي ببرنامجها أمسيات، الذي قدماه لنا في عرض غنائي رائع وعزف جميل وشجي وممتع وبمشاركة فرقتهم الموسيقية مع اشهر عازف كمان النور ميكاليف وعازف الإيقاع المرموق كامران كريموف وعازف البيانو والمؤلف الموسيقي الذي حصد العديد من الجوائز فاسيف حسين زاده وعازف آلة النار إبراهيم بابايف الذي حاز على جوائز عديدة . افتتحت الأمسية بكلمة لرئيس الفرقة شكر فيها الإمارات وخص فيها سمو الشيخة شمسة والمجمع الثقافي والقائمين على هذه الفعالية و الجمهور الذي امتلأت به مدرجات المسرح ليستمع ويستمتع بالأمسية، بدأت الفرقة بالعزف والغناء لأكثر من أغنية أعجبت الجمهور ، من بينها نبض القلب ، اسمح لي أن أعبر عنك، والعروس الصفراء ، الناقل، جمع النجوم، والمأوى.التي استمع اليها الجمهور ب

فمن هذا المكان الذي لطالما كان جزءا لا يتجزأ من هذه المدينة، حاضرا بتاريخه وذكرياته، بشخوصه، ليحتضن الفعاليات والبرامج الثقافية كما كان، خاصة أنه ينفرد بموقع متميز في وسط المدينة، وبقرب قصر الحصن المتحف الذي كان بيت الشيخ زايد رحمه الله، ومنه انطلق الحكم في إدارة البلاد بحكمة وثبات انطلق الغناء والعزف ليختم الأمسية بأغنية مشهورة و مقطوعات موسيقية وغنائية طربية طرب لها الجمهور وصفق لهم طويلاً.

loading...
SEOClerks

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

");pageTracker._trackPageview();
loading...